3 أشياء جيدة نستنتجها من الفشل

عندما نفكّر بالفشل، نعتقد أن هناك شيء خاطئ. وبالتالي، نريد أن نتفادى هذه الحالة بأيّ ثمن. البعض منّا يكذب، يخدع ويسرق لتفادي الفشل. ورغم ذلك، فإنه في العديد من الحالات، يمكن أن يقدم الفشل المزيد من المعرفة والحكمة والثراء عن النجاح.
مزايا الفشل, أهمية الفشل, تنمية بشرية, الفشل, الفشل أهم من النجاح, الفشل طريق النجاح
مزايا الفشل, أهمية الفشل, تنمية بشرية, الفشل, الفشل أهم من النجاح, الفشل طريق النجاح

الفشل له فوائد هائلة. فاذا نظرنا إلى الفشل من 3 طرق مختلفة، فإنه يسبب لنا تبني منظور جديد وتشجيع منظور: 

1. الفشل يعرقل السلوك السيئ - عندما نكون ناجحين، نعتقد أن سلوكنا هو المعادلة الفائزة حتى عندما يكون سلوكنا غير مناسب أو عفا عليه الزمن. النجاح يمكن أن يكون كعب أخيل للفرد أو الشركة. وهناك الكثير من الأشخاص ينتابهم الغرور والغطرسة فى اعتبار أنفسهم أنهم سلالات للنجاح فقط ولا يحدث لهم سقوط وحين يأتي السقوط يعرقل هذا السلوك السئ ليعدله إلى سلوك أفضل. و السلوك السيئ لا يعني دائما سوء التصرف، بل هو الترياق المضاد لتصحيح المسار لمن يعاني من انغلاق التفكير.الفشل يفتح أذهاننا لاحتمالات جديدة ويسلط الضوء على مواقف غير مناسبة لفعلها.

2. الفشل يزيد من التصميم - لأولئك الذين لن يصبحوا مخذولين بالفشل، يجدون قوّة متجدّدة و منظور جديد يمكن من خلاله العمل. إذا تم إدارة الفشل بشكل جيد، يمكن ان يساعد الجماعات أو الفرق أن تعبر من أجل التعرف على ما الذي كان مفقودا أو ما كان غير ملائم. هذا النوع من البصيرة يمكن أن يحفز مجموعات للعمل معا بشكل أكثر فعالية. وفي مجال الرياضة، هناك حالات لا تعد ولا تحصى حيث تتقدم فرق مرة أخرى بعد الهزيمة.

3. ينشئ المعارف الجديدة - الفشل يخبرنا ما لا يجب فعله. من جهة اخرى، فإنه يتيح لنا أن نعرف عندما تصبح معرفتنا الحالية قد عفا عليها الزمن ويجبرنا على أن تصبح أكثر إبداعا. إذا أدرنا الفشل بشكل جيد و تم زيادة تصميمنا، نجد أنفسنا نفكر في طرق جديدة ومبتكرة لتحقيق أهدافنا. سواء كان ذلك في الرياضة والكيمياء وبرمجة الحاسوب، وغيرها، وحالات فشلنا تجبرنا على فتح عقولنا واتخاذ نهج جديد. حالات فشلنا تتطلب منا أن نسأل سؤالا جديدا و هذا يساعدنا على إجراء اكتشافات جديدة. فقد كانت تلك الأسئلة الجديدة حافزا لاكتشاف المصباح الكهربائي، الفونوغراف، والصعود الى القمر وتجميع السيارات وغيرها. مع كل من هذه الاختراعات حصلنا على المعرفة الجديدة التي أدت إلى تحقيق اكتشافات أخرى.

- في حين يرى بعض الأشخاص أن الفشل يبدو وكأنه كلمة سيئة وعدو للنجاح، إلا أنه على العكس تماما. لقد كان الفشل على مر التاريخ، مقدمة لضوء في نهاية النفق.

- اعلم أن كثرة السقوط تعلم الوقوف. فلا أهمية لعدد المرات التي فشلت فيها في الماضي. كل ما يهم هو كيف تستفيد من هذه التجارب " جملة للأستاذ/عمرو خالد.

- انظر للفشل كأنه جاء لك فرصة لاكتساب خبرات جديدة ومعلومات ثمينه لا يستطيع غيرك الحصول عليها لانه يخشى من الفشل أساساً، وعليك أن تتذكر ان العوائق بينك وبين اهدافك ليست موجوده حتى تمنعك من الوصول اليها.