الأمور الواجب مراعاتها مع الأطفال لاطاعة الأوامر

تعاني الكثير من الأمهات وأيضا الآباء من مشكلة أن طفلهم لا يحترم ولا يطيع أوامرهم ، وهذا يسبب مشاكل كبيرة للأمهات و الآباء ، و يشعرون بأنهم قد فشلوا في تربية الأطفال .

و هذا العمل لم يكن يُتخيل لأنك كأم لم تفعلي هذا الأمر من قبل، ولا أنت كأب لم تفعل ذلك، هنا في هذه الحالة نجد  أن الأب أو الأم يضربان طفلهما لعدم سماع الكلام، ولكن هنا في كنوز ثقافية نقدم لك الامور الواجب مراعاتها مع الأطفال لإطاعة الأوامر بدل من الضرب والعقاب.
كيف تجعل طفلك يطيع أوامرك ويسمع كلامك؟
كيف تجعل طفلك يطيع أوامرك ويسمع كلامك؟

كيف تجعل طفلك يطيع أوامرك ويسمع كلامك؟

الانصات لابنك:

يجب أن تنصت لكل ما يقوله طفلك، ولا تجعله يشعر انه يقول كلمات ليست مهمة بالنسبة لك ، ويجب أن تعطيه بعض من الوقت حتى تتحدث معه.

الحماسه لابنك:

ينبغي للأبوين أن يحفزا أبناءهم ويشجعانهم على فعل الأشياء بنفسهم، وتدريبهم على الاعتماد على نفسهم بشكل كامل. هذا مفيد جدا في تربية الأطفال.

زيادة المعرفة:

في عطلتك الاسبوعية ، لا تترك ابنك وحيدا ، حاول أن تجلس معه وتنمى معلوماته وثقافته بالتحدث معه فى العديد من العلوم. اشعره بأن عقله كبير ويفهم ما تقوله.

قلد ابنك:

الأطفال يحبون دائما أن يقلدهم أباءهم في المشي واللعب والضحك والأكل، فهم بذلك يفكرون أنهم محبوبون وأنهم على صواب.

النصيحة:

ينبغي إنصاح الطفل دائما في كل شئ مفيد له، وأن ينصح الطفل: أن يكثر من الاستماع جيدا وأن يقلل من الكلام، فيخرج من لسانه كلمات لها معنى وذات قيمة. وأن ينظف الأبناء أسنانهم ويغسلوا أيديهم قبل الأكل وبعده، وينبغي أن تثنى على طفلك بعد فعل هذه الأشياء.

المقارنة بالغير:

احذروا، من مقارنة الأطفال بأصحابهم أو زملائهم، فالاطفال لا يحبون مقارنتهم بشخص آخر، حيث نجد هذه العملية تحدث في كثير من البيوت العربية وخاصة المصرية.

كوني قدوة:

بالتأكيد كل ما تفعلينه أمام طفلك من أشياء عظيمة، ستجدى طفلك يحاول أن يقلدك، وعند احترامك لزوجك، سيتعلم طفلك أهمية الاحترام للآخرين,, وعندما تصلي أمام طفلك خذيه معلكِ ليرى ماذا تفعلين؟ اهتمى دائما بفعل كل ما هو جميل أمام طفلك فأنتِ له مثال يحتذى به. " مصدر الصورة"