لماذا نجح تويتر في السعودية، وما سر استخدام الشباب السعودي لتويتر؟

حينما انطلق الهاشتاغ "لماذا_نجح_التويتر_في _السعودية" على تويتر يوم الثلاثاء 23 يناير/ كانون الثاني، وجدنا مشتركوا التويتر في السعودية يغردون بآلاف التغريدات متحدثين عن سبب كثرة الاستخدام لتويتر في السعودية.
ما سر استخدام الشباب السعودي لتويتر, تويتر السعودية, سر نجاح تويتر فى السعودية
ما سر استخدام الشباب السعودي لتويتر بكثرة من الشبكات الاجتماعية , تويتر السعودية
ويقدر عدد مشتركي تويتر في السعودية إلى الملايين، وبالتالي من البديهي ان يتبادر الى الذهن أسئلة عن سر هذا العدد الكبير من المشتركين في التويتر في هذا المجتمع المحافظ جدا.
وقدم مشتركوا التويتر في السعودية تفسيرات متباينة، البعض منها لا يخلو من الطرفة.
يقول أحد المغردين: " لم يجدوا حرية واقعية فاعتمدوا العالم الافتراضي ميدان تحريرهم" في اشارة الى افتقار بلدهم الى الحرية التي يتوقون اليها.
بينما يقول آخر: "لأنه المكان الوحيد الذي لم تستطع هيئة الامر بالمعروف الفصل بين الجنسين فيه لذلك تواصل الجميع رغم انفهم".
الصورة الأكثر تداولا بين المغردين السعوديين
الصورة الأكثر تداولا بين المغردين
وكتب احد المغردين: تحت الصورة الاكثر تداولا بين المغردين الذين شاركوا في الهاشتاغ هكذا كان حالنا قبل التويتر".

قيود

يذكر أن السعودية قد شهدت عقوبات جلد وسجن بحق مغردين بسبب تغريدات اعتبرتها السلطات مسيئة للدين الاسلامي.
فقد حكمت السلطات مؤخرا على احد المغردين والمدونين بالسجن سبع سنوات و600 جلدة مما يجبر اغلب المغردين الى استخدام أسماء مستعارة ومجهولة للحفاظ على سرية حساباتهم على التويتر.
ومن بين القضايا والمواضيع التي تتشدد فيها السلطات ما يتعلق بالعائلة المالكة والدين مما حول التويتر الى ساحة لممارسة الحرية على الصعيد الاجتماعي.
وأعلنت السلطات السعودية العام الماضي انها تدرس وضع خطة تلزم المغردين بتسجيل حساباتهم على التويتر لدى السلطات واشتراط تقديم صورة عن البطاقة الشخصية عند تسجيل الحساب لكن لم يتم اتخاذ اي خطوة فعلية في هذا الاتجاه حتى الان.
وتقول إحدى شركات الاستشارات السعودية المتخصصة في مجال الوسائط الاجتماعية ان ثلث المشتركين في خدمة الانترنت في البلاد يستخدمون التويتر بشكل منتظم وبالتالي ليس من المستغرب ان يصل عدد التغريدات الشهرية في السعودية الى 150 مليون تغريدة.
المصدر:  BBC Arabia 
مصدر الصورة:1