بالصور, أسرع الحيوانات على وجه الأرض

إحدى اللبنات الأساسية للنظريةِ البيئيّةِ هي أن كُلّ كائن حي يَجِبُ أَنْ يكونَ عِنْدَهُ إمكانية أو ميزة خاصةُ به لكي يَبْقى على قيد الحياة، ومن المحتمل أن يكون لكل كائن حي مهارةُ واحدة على الأقل وهي التي يُمكِنُ أَنْ تُؤدّي بشكل أفضل مِنْ أيّ مخلوق آخر. في هذا الموضوع من مواضيع كنوز ثقافية سَنَلقي الضوء على بَعْض الحيواناتِ التي لها القدرة لإسْتِعْمال أجزاءِ غير عاديةِ مِنْ جسمِها بسرعةٍ عظيمةٍ. هنا قائمة من أسرع الحيوانات على وجهِ الأرض.

- مخالبِ رابتوريال - Raptorial claws

هذا القشريِ الملوّنِ يَمتلكُ زوجَ مُتَخَصّصَ جداً مِنْ الأطرافِ الأماميةِ ' المعروفة بمخالبِ رابتوريال '.
قشريِ ملوّنِ يَمتلكُ زوجَ مُتَخَصّصَ جداً مِنْ الأطرافِ الأماميةِ ' المعروفة بمخالبِ رابتوريال
قشريِ ملوّنِ يَمتلكُ زوجَ مُتَخَصّصَ جداً مِنْ الأطرافِ الأماميةِ ' المعروفة بمخالبِ رابتوريال - مصدر الصورة CybersamX

- سمندرُ النخلةِ العملاقِ:

هذا البرمائي المتواجد في أمريكا الوسطى يُمْكِنُ أَنْ يُنتجَ إنفجارَ أقوى من القوَّةِ العضليةِ المعَروفة في مملكةِ الحيوانات - باستخدام لسانَه. يُصدرُ سمندرُ النخلةِ العملاقِ أكثر من 18,000 واط من الطاقة لكلّ كيلوغرام مِنْ العضلةِ بينما يَنْقرُ لسانَه في سرعة مدهشةِ لمَسك الحشراتِ سريعةِ الحركة. ويَمتلكُ بَعْض الأنوعِ ألسنةَ تقدر ب 80 % من كامل طولِ جسمِ الحيوان.
سمندرُ النخلةِ العملاقِ
سمندرُ النخلةِ العملاقِ - الصورة بواسطة Christian Brothers College

- صقور الشاهين (الجوالة):

وجدت على مستوى العالم، صقور الشاهين(الجوالة) التي تستخدم فى الصيد بكفاءة، وتعتبر من المخلوقاتِ الأسرعِ على وجه الأرضِ. يُمْكِنُ أَن تصل بسرعةَ 200 ميلِ بالسّاعة عندما تلاحق طائرا آخر - وهي سرعة كبيرة بما فيه الكفاية لإفتِراس الغربانِ وطيورِ العقعق، والغربان المقنّعةِ.
وجدت على مستوى العالم، صقور الشاهين(الجوالة) التي تستخدم فى الصيد بكفاءة، وتعتبر من المخلوقاتِ الأسرعِ على وجه الأرضِ. يُمْكِنُ أَن تصل بسرعةَ 200 ميلِ بالسّاعة عندما تلاحق طائرا آخر - وهي سرعة كبيرة بما فيه الكفاية لإفتِراس الغربانِ وطيورِ العقعق، والغربان المقنّعةِ
صقور الشاهين (الجوالة) - الصورة بواسطة Picture Taker2

- الطيور الطنَّانةِ:

على غرار معظم الطيور الطنَّانةِ، تخفقُ أو ترفرف طيور آنا الطنَّانةَ أجنحتَها 50 مرة فى الثانية بشكل مدهش. وهى سريعةُ بما فيه الكفاية لا تستطيع عينُ الإنسان إداراكها. هذه السرعة قد تكون بسبب حجمِ جسمِها الصغيرِ، ومعدّل نبضات القلب السريع ودرجة حرارة جسمها العالية. لكن الجانب السلبي لهذا الأسلوبِ من الحياة المُتَخَصّصِ، بأنّه يَجِبُ أَنْ تتغذّى مرة كل عشْرة دقائق أَو نحوذلك على مدار اليوم.
ترفرف طيور آنا الطنَّانةَ أجنحتَها 50 مرة فى الثانية بشكل مدهش. وهى سريعةُ بما فيه الكفاية لا تستطيع عينُ الإنسان إداراكها
الطيور الطنَّانةِ - مصدر الصورة Kevin Cole

- اليعاسيب "آباء المغزل":

اليعاسيب "آباء المغزل": هي من بين أسرع الحشراتِ المعروفة ويبلغ سرعتها 100 كيلومترِ بالسّاعة. كُلّ أربعة مِنْ أجنحتِهم يُمْكِنُ أَنْ تَتحرّكَ بشكل شبه مستقل، يَسْمحُ لهم مستويات خفةِ الحركة والغير معروفة لغيرهم من الحشراتِ الأخرى - يُمْكِنُ أَنْ يَعْكسوا، يَحُومُوا أَو يُغيّرُوا الإتّجاه في الجوّ. وهذا يُناسبُ تأريخَهم الطبيعيَ.
اليعاسيب "آباء المغزل": هي من بين أسرع الحشراتِ المعروفة ويبلغ سرعتها 100 كيلومترِ بالسّاعة. كُلّ أربعة مِنْ أجنحتِهم يُمْكِنُ أَنْ تَتحرّكَ بشكل شبه مستقل، يَسْمحُ لهم مستويات خفةِ الحركة والغير معروفة لغيرهم من الحشراتِ الأخرى
 اليعاسيب "آباء المغزل" - مصدر الصورة Chris Willis

- سحالي الإيغوانا ذات الذيل الشوكي:

مع أن تلك المخلوقات 'الوحشية' ذات الدم البارد مثل السحالي التى هي لَيستْ مشهورة بسرعتِها الكبيرة، إلا أن سحالي الإيغوانا ذات الذيل الشوكي الموجودة في أمريكا الوسطى يُمْكِنُ أَنْ تَصل سرعتها لأكثر من عشرون ميلا بالسّاعة - وهو رقم قياسي مسجل للزواحفِ. وتُمدّدُ طبيعتُها النشيطةُ تبعا لمزاجِها، وهي عدوانية جداً تجاه البشرِ.
سحالي الإيغوانا ذات الذيل الشوكي الموجودة في أمريكا الوسطى يُمْكِنُ أَنْ تَصل سرعتها لأكثر من عشرون ميلا بالسّاعة -وهو رقم قياسي مسجل للزواحفِ. وتُمدّدُ طبيعتُها النشيطةُ تبعا لمزاجِها، وهي عدوانية جداً تجاه البشرِ.
سحالي الإيغوانا ذات الذيل الشوكي - مصدر الصورة Jack Hynes
المصدر: 1234