معنى إسم" مالك " وشخصيته حسب علم النفس والمنام وحكم التسمية بالاسم

معنى اسم مالكهو اسم علم للمذكر من اسم فاعل من الفعل ملك ، بمعنى أنه صاحب الشئ ومالكه كله. وله معاني أخرى كالمٌمتلك لشيء ما، أو المُستولي، أو المتمكن لشئ. وإذا عرف بالألف واللام يكون مخصوص لله سبحانه وتعالى.

وفي القرآن الكريم قوله تعالى : ﴿قُلِ اللَّهُمَّ مَالِكَ الْمُلْكِ تُؤْتِي الْمُلْكَ مَنْ تَشَاءُ﴾ [آل عمران: من الآية26]. وأفضل من سمي بهذا الاسم هو مالك بن أنس (ت 179هـ) أحد الأئمة الأربعة في ديننا الإسلامي الحنيف.
معنى اسم مالك
معنى اسم مالك

معنى اسم مالك حسب علم النفس

معنى اسم مالك وشخصيته

مالك شخص متواضع له من الوقار والثبات ما له، يعشق العلم والقرءة ويحب تنظيم وقته وحياته ويكره التزاحم ويدوب جدا في كل شئ هادي .

معنى اسم مالك في المنام

مالك ولد فاعل من الملك. وينفرد بالتصرف فيما يملك.

حكم التسمية باسم مالك

لا مانع من التسمية باسم مالك، 
والله تعالى ليس من أسمائه مالك، بل هو سبحانه: (مالك الملك)، و(مالك يوم الدين)، ففي (المجلى شرح القواعد المثلى): ومن أسماء الله تعالى ما يكون مضافاً مثل: مالك الملك ا.هـ.

هذا، ويجوز للعبد أن يتسمى بالأسماء التي تصلح أن تكون لله تعالى وتصلح أن تكون لغيره من العباد مثل اسم: كريم وعزيز ورؤوف وسيد ونحوها، وهي ما يطلق عليها اصطلاحًا: (الأسماء المشترَكة)؛ فإنه مع كون الاسم صالحًا لأن يطلق على الله تعالى وعلى غيره من المخلوقين إلا أن حقيقة الصفة التي اشتُق منها اسم الله تعالى غير حقيقة الصفة التي اشتُقت منها أسماء المخلوقين تبعًا للاختلاف بين ذاتيهما.

فإذا سمى به المخلوق فلا يلاحظ فيه المعنى الثابت لله تعالى، فالله سبحانه ليس كمثله شيء، كما أخبر عن نفسه.

وهذا بخلاف الأسماء المختصة بالله والتي لا تصلح إلا له كالخالق والرازق والأول والآخر والقدوس ومالك الملك، ونحوها من الأسماء التي لا تناسب العباد المخلوقين المربوبين المقهورين ـ فإنه لا يجوز تسمية غير الله تعالى بها.

والله أعلم. ( المصدر اسلا ويب انظر الفتوى رقم: 52811.