أفضل 9 نصائح لتحسين الذات

تمكن جيمي فراتر من وضع أفضل النصائح لتحسين حياة الفرد، وراعى فى ذلك ان لا يبذل الانسان جهدا كبيرا للقيام بهذه النصائح - وهذه قائمة من 9 نصائح مفيدة، وكل ما يتطلبه الأمر هو فعل القليل منها كل يوم، وسوف ترى التغييرات للأفضل
وان كنت ترى عزيزى متتبع مدونة كنوز ثقافية نصائح أخرى فلا تتردد فى اضافة تعليق على الموضوع - هيا بنا :

9- ابدأ يومك ببداية جيدة أهمها وجبة الفطور
يعني هذا أن تستيقظ مبكرا وتتناول وجبة الإفطار. سيكون لديك المزيد من الطاقة على مدار اليوم لكي تستطيع أن تقوم بعمل ما تبقى من هذه النصائح التسع إذا شاءت لك، ويمكنك تضمين حتى ممارسة القليل من روتين يومك. وإذا كنت تعيش مع أشخاص آخرين يمكنك استخدام هذه الفرصة لتجلسوا جميعا على السفرة لتناول الطعام في الصباح. هذه هي طريقة لطيفة لبدء اليوم، ووسيلة جيدة لضمان اتصال مفتوح في المنزل إذا كان كل من فيه مشغولون جدا.

8- كتابة المهام المطلوب عملها يوميا:
انها لفكرة جيدة للغاية أن تقوم بكتابة المهام التي تحتاج إلى تحقيقها في كل يوم. ولابد أن تحاول أن تحققها وإذا كنت لا تستطيع أن تنجح في أن تفعل كل شيء فى نفس اليوم، لا يهم ذلك - حاول أن تنقل أيّة مهام غير مكتملة من اليوم على لائحة الغد. 

7. خذ قسطا من الراحة والمتعة:
إذا كنت تقضى الكثير من الوقت أمام جهاز الكمبيوتر، أو في مكتبك، أو أنك تقوم بفعل شئ يفرضه عليك موقعك الخاص بك، يجب أن تأخذ استراحة. وهذا لا يعني ان تأخذ إجازة من العمل - وهو ما يعني فقط عليك أن تحاول الاستفادة بشكل أفضل من الوقت الذى تكون فيه غير وقت العمل الخاص بك وهو أن تفعل شيئا ممتع. وإذا كان لديك صعوبة دائمة لسحب نفسك بعيدا عن الكمبيوتر ونتيجة لذلك أنك لا تخرج في كثير من الأحيان كما ينبغي لك في عطلة نهاية الأسبوع أو في المساء؛ حاول أن تأخذ قسطا من الراحة وتسأل نفسك لماذا لا تفعل ذلك عاجلا؟ فذلك وسيلة جيدة لتطوير اهتمامات جديدة، وجذب صداقات وأصدقاء جدد، وإلى كسر الرتابة في الحياة اليومية.

6- كن كريما.
تعوّد أن تكون كريما وأنا هنا لا أشير فقط إلى المال. يمكنك أن تكون سخي وكريم بابتساماتك، ومشورتك، وأشياء أخرى كثيرة. حاول دائما أن تجد وسيلة لمساعدة الآخرين. وفرّج عن كل ما يحتاج أن تفرج عنه ..

5- اقبل الأشياء التي لا يمكن أن تتغير، واهدأ وركز على ما يمكنك تغيره.
عندما يحدث شيء سيئ في حياتنا، ونحن نحاول إصلاحه أو تغيره، ولكن في بعض الأحيان لا نستطيع وهذا يقودنا إلى قضاء ساعات من الكآبة والوقوع في الاكتئاب . فإذا كنت تستطيع أن تجعل من نفسك أن تقبل الأشياء التي لا يمكن أن تتغير؛ سوف تصبح شخص أكثر سعادة من ذلك بكثير. فقبول هذه الحالات أيضا يسمح لنا بالبدء في إيجاد طريقة للتعامل بشكل أسرع بكثير فى الشئ.

4- تعلم لغات جديدة:
صدق أو لا تصدق! يؤكد الأطباء والخبراء أن الإنسان الذي يجيد التحدث بأكثر من لغة يكون على قدر عالي من الذكاء من نظيره الذي لا يتحدث سوى لغته الأم، وخاصة كلما كان تعلمه للغة الثانية في سن مبكرة. وقد تم اكتشاف ذلك من خلال دراسات واختبارات أجريت على مجموعة من الأطفال والمراهقين. ويرجع السبب في ذلك هو أن من يتعلم لغة إضافية يعمل عقله باستمرار في ترجمة وتحليل المواقف المختلفة داخل رأسه لاستخدام اللغة المناسبة في المكان والزمان المناسبين، وبدون أي أخطاء قدر الإمكان، وهذا يزيد من نشاطه العقلي ويساعده على التفكير بشكل أسرع والتركيز لفترات أطول، كما ينمي مهاراته في حل المشكلات بشكل أكبر من غيره الذي يستخدم لغة واحدة فقط طوال الوقت. 

3- اكسر الروتين 
إذا كان لديك الكثير من الأنماط في حياتك، وانت معتاد عليها، فحاول كسرها وافعل شيئا مختلفا كل يوم. دعونا نقول لكم : اذا كنت تأكل يوم أجازتك وجبة واحدة ومعتادة في مطعم ما أو تفعل شيئ واحد دائما في يوم اجازتك فلماذا لا تحاول أن تفعل أو تأكل شيئا آخر فى يوم أجازتك؟ ليس فقط لتحصل على توسيع خبرات حياتك، ولكن لتفتح لك أبوابا كثيرة للمستقبل. منذ فترة ليست طويلة أنا لم أكل الأطعمة الشرقية أو المأكولات البحرية ثم في يوم من الأيام قررت أن أحاول أن أكلها. فأصبحت اليوم المأكولات البحرية هي الآن واحدة من أطعمتي المفضلة، ويمكنني أن أتناول الطعام في أي مطعم أريد. وأن الخطوة الأولى يعني أيضا أنني الآن على استعداد لمحاولة أكل أي طعام. بمعنى اكسر روتينك وجرب ولا تخف..

2- واجه الخوف:
فى كل يوم من الأيام؛ يجب أن تفعل شيء كنت لا تريد أن تفعله أو تشعر بعدم الارتياح له. وابدأ بالشئ الأقل خوفا.
على سبيل المثال، قد لا تريد أن تذهب إلى صالة الألعاب الرياضية لأنك تخشى أن الجميع ينظرون إليك فاذهب وافعل ذلك على أي حال ولا تخف ففي وقت من الأوقات سوف تكون على ثقة بأنك ستنهي على هذا الخوف تماما، ويمكن أن ننتقل إلى الخوف القادم ​وربما حتى شيء أكبر خوفا من ذلك. إن معايشة حياة الخوف يمنحك الثقة أن تتحدى الخوف وتبدده. فحاول بدلا من بناء الجدران حول نفسك.

1-ابتعد عن المماطلة :
اذا كنت تمتلك الامكانيات أن تقوم بعمل آخر غير عملك يأتيك بدخل إضافي يرفع من حياتك المادية فلا تماطل أو تسوف ذلك وتترك الأمر، بل ابدأ ولا تؤخر- فمثلا أنا اواجه تحدى كبير عند كتابة مقال فى مدونة كنوز ثقافية كل يوم فأنا أمتلك الوقت لاضافة مقال على الأقل يوميا ولكن المماطلة والكسل يجعلنى أنسى الأمر وهذا يسبب لي خسائر من ناحية الزوار للمدونة وأرشفة جوجل أيضا...
أتمنى تكونوا استفدتم من الموضوع ومن النصائح. 
الموضوع للمبدع جيمي فراتر وتم ترجمته بواسطتى / محمود حمادة 
أسمع بنقل الموضوع ولكن بحقوق مدونة كنوز ثقافية