الأحد، 22 يناير، 2017

ضعف السمع عند الأطفال وطرق علاجه بالأعشاب

السمع أمر ضروري جدا للأطفال الصغار لتعلم الكلام، بالاضافة لاكتساب مهارات التعلم الشاملة، واللعب، وتطوير المهارات الاجتماعية. في معظم البلدان المتقدمة، الكشف عن القدرة السمعية يتم على الفور بعد الولادة. خلاف ذلك، فالآباء عادة ما يكونوا أول من يلاحظون عيوب السمع في الأطفال الصغار. 
ضعف السمع عند الأطفال
ضعف السمع عند الأطفال

فقدان السمع عند الأطفال يكون في ثلاثة أنواع

  • - موصّل بسبب أمراض الأذن الوسطى. 
  • - حسّي عصبي بسبب خلل في العصب السمعي، حسي خارجي في القوقعة (الأذن الداخلية) أو مركز الدماغ السمعي. 
  • - ونوع مختلط يشمل كلاهما سواء الموصّل والحسي العصبي.
فقدان السمع عند الأطفال يمكن أن يكون موجود عند الولادة نفسها و قد ينجم عن العدوى التناسلية، والأدوية السامة التي اخذت خلال فترة الحمل، ومضاعفات الولادة، واضطرابات الجهاز العصبي، الأمراض الوراثية، أو بسبب وجود تاريخ عائلي قوي لهذا المرض. متلازمة نقص السمع بعد الولادة قد يكون راجعا إلى التهاب الأذن الوسطى الغير معالج، وغيره من الأمراض، الأدوية السامة، والتعرض للضجيج المفاجئ والمفرط، والصدمات النفسية.

علاج فقدان السمع بسبب التهابات الأذن الوسطى عادة بالأدوية، وفي الحالات الشديدة، يكون بادراج الجروميت لطبلة الأذن. فقدان السمع الحسي العصبي الخفيف الى المتوسط يُعامل باستخدام سماعة الأذن، والتي يمكن تركيبها في أطفال لا تتجاوز أعمارهم عن 3 أشهر من العمر. لا يوجد حاليا أي علاج لذلك في النظام الحديث للطب. يتم التعامل مع فقدان السمع الحسي العصبي العميق بزراعة القوقعة الجراحية.

علاج الايورفيدا "المنظومة الطبية العشبية" يمكن أن يُستخدم على نحو فعال جدا في علاج هذه الحالة من فقدان السمع بسبب التهابات الأذن الوسطى، حيث يتم إعطاء الأدوية العشبية التي تقلل من الحساسية، الالتهاب، العدوى، وتراكم السوائل. بعد انخفاض هذه الأعراض، يُعطى مزيدا من العلاج لمنع تكرار حدوثها مرة أخرى. النتائج مع العلاج تكون جيدة جدا ويتم استعادة السمع إلى وضعه الطبيعي في غالبية الأطفال المصابين.
بالنسبة إلى نوع فقدان السمع الحسي العصبي، يتم إعطاء علاج الايورفيدا لتوفير التغذية، وإصلاح الأضرار التي لحقت بالأذن الداخلية، وتقوية العصب السمعي ومركز الدماغ السمعي. وهذا العلاج هو آمن تماما لإدارة المرض على المدى الطويل في الأطفال أكثر من 6 أشهر من العمر. 

ضعف السمع، يكون نتيجة لوجود خلل في بعض الخلايا العصبية والشعيرات الدقيقة والتي يتم تتعطل عند إرسال الإشارات إلى المخ بالطريقة السليمة، وينتج بذلك ضعف السمع ويصعب تحديد الكلمات، مع وجود ضوضاء مزعجة .

طرق علاج ضعف وفقدان السمع بالاعشاب الطبيعية

  • الثوم: يتم نقع رأس صغير من الثوم في ربع كوب من زيت الزيتون الصافي لمدة أسبوع ويصفى بشكل جيد ويتم حفظه في البراد ويتم التقطير من المزيج حوالي نقطتين فقط في الأذن وذلك لعلاج ضعف السمع.
  • الملفوف والليمون: يتم مزج مقدارين متساويين من عصير الملفوف مع عصير الليمون وينقط نقطتين فقط في الأذن كل يوم لعلاج ضعف السمع .
  • الفجل: يتم تنقيط نقطتين فقط في الأذن من عصير الفجل الطازج مرتين في الصباح ومرتين آخريين في المساء لعلاج ضعف السمع .
  • البصل: ينقط نقطتين من عصير البصل في الاذن كل يوم مرتين لقدرته الخارقة على إذابة الصمغ الموجود وإخراجه من الاذن .
  • اللبان وشمع العسل: يمضغ اللبان مع شمع العسل كل يوم لتفتيح وتسليك قنوات السمع لمعالجة ضعف السمع .
  • زيت اللوز المر: يتم تقطير 3 نقاط من زيت اللوز المر بالأذن .
  • العنزروت والعسل والفلفل الأبيض: يتم تسخين نصف كوب من العسل الخالص وخلطه مع ملعقة صغيرة واحدة من مسحوق العنزروت ومسحوق الفلفل الأبيض الناعم ويبرد ثم ينقط نقطتين بالاذن، بعد ذلك تسد الأذن بقطنة نظيفة مبللة بالمزيج لمدة 24 ساعة.

.